Nasrin Sotoudeh (Iran)

لعملها ببسالة وتعريض نفسها للخطر الداهم في سبيل تعزيز الحريات السياسية وحقوق الإنسان في إيران

About

نسرين سُتُودِه محامية إيرانية تناضل في سبيل نصرة سيادة القانون  وحقوق السجناء السياسيين ونشطاء المعارضة والنساء والأطفال في مواجهة النظام القمعي القائم في إيران. وتقضي حالياً حكمًا بالسجن لمدة طويلة لوقوفها في وجه النظام القانوني الغاشم للبلد. وتبقى سُتُودِه، رغم سجنها وما تتعرض له عائلتها من تهديدات، مناصرة أَبِيَّةً تناضل في سبيل تحقيق سيادة القانون.

فقد فُرضِت القيادة القمعية في إيران قيوداً صارمة على حقوق الإنسان والمعارضة السياسية. وتواجه النساء بوجه خاص اضطهادًا شديداً وقيودًا صارمة بسبب التفسير المتزمت للشريعة الإسلامية الذي تستمسك به الدولة هناك. رغم الاحتجاجات التي اندلعت في السنوات الأخيرة تأييدًا للديمقراطية والانتقاد الدولي اللاذع لتاريخ إيران في مجال حقوق الإنسان، لا تزال إيران واحدةً من أشد الأنظمة السياسية قمعًا في العالم.

وقد برزت سُتُودِه في أعقاب الاحتجاجات المناهضة للحكومة في عام 2009، المعروفة باسم «الثورة الخضراء» والتي اندلعت في أعقاب الانتخابات الرئاسية في البلاد. ودافعت سُتُودِه عن عدد من الناشطين الذين اعتُقِلوا ضمن حملة القمع العنيفة التي شنتها الحكومة على المتظاهرين، ومن بينهم حشمت طبرزادي، رئيس جماعة المعارضة المحظورة في إيران الجبهة الوطنية الديمقراطية(Democratic Front of Iran) . ودافعت سُتُودِه، أيضًا، عن شيرين عبادي، الناشطة الإيرانية في مجال حقوق الإنسان والتي حصلت على جائزة نوبل للسلام. كذلك، ناضلت سُتُودِه لوقف عقوبة الإعدام في إيران؛ وذلك بصفتها عضوًا في المنظمة المعروفة باسم خطوة خطوة نحو وقف عقوبة الإعدام (Step by Step to Stop the Death Penalty) (والمعروفة اختصارًا باسم LEGAM). وفي الآونة الأخيرة دافعت كمحامية عن بعض النساء اللاتي خرجن في عام 2018 وخلعن الحجاب في الشوارع احتجاجًا على القانون الصارم في البلاد، والذي يفرض على النساء ارتداء الحجاب. وشَنَّت سُتُودِه كذلك حملة لمناهضة تنفيذ عقوبة الإعدام على القُصَّر من المدانين بجرائم ارتكبوها وهم دون سن الثامنة عشرة.

وبسبب سعيها الدؤوب لتحقيق العدالة، تعرضت سُتُودِه للسجن مرات عديدة وأيضاً للحبس الانفرادي منذ عام 2010. وقد حُكِم عليها في شهر مارس (آذار) عام 2019، بالسجن لمدة 38 عامًا والجلد 148 جلدةً بناءً على تهم مُلَّفقة، من بينها نشر «الفساد والبغاء». ومع تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد في عام 2020، أضربت سُتُودِه عن الطعام احتجاجًا على استمرار اعتقال السجناء السياسيين اعتقالاً تعسفيًّا في ظل الأحوال المزرية السائدة في السجون الإيرانية.

إن إصرار سُتُودِه على إعلاء سيادة القانون ونضالها الدؤوب في مواجهة القمع جعلها رمزًا للنضال في سبيل تحقيق العدالة في إيران.

معلومات من السيرة الذاتية

محل الميلاد: طهران، إيران

تاريخ الميلاد: 29 مايو (أيار) عام 1963

المؤهل التعليمي: جامعة الشهيد بهشتي (Shahid Beheshti University) (درجة الماجستير في القانون الدولي)

Media Contacts

International Media

Emoke Bebiak
Email Emoke

M +41 78 333 84 84

Swedish Media

Johannes Mosskin
Email Johannes

M +46 70 437 11 48

German Media

Nina Tesenfitz
Email Nina 

M+49 (0)170 5763 663

Spanish Media

Nayla Azzinnari
Email Nayla

M +54 9 11 5460 9860